قضايا ثقافية

رابطة شؤون الموت

سهير آل ابراهيم الموت؛ ذلك الزائر الخفي الذي يجول بيننا فينتقي منا اولئك الذين حان اوان رحيلهم لينقلهم إلى عالم الغيب، ويترك الباقين بعدهم في حيرة وذهول، يتركهم يكابدون احزان الفقد والفراق، وفي رهبة من موعدهم المرتقب معه. هو حقيقة مطلقة في هذه الحياة، فكل ولادة يتبعها موت، لكنها حقيقة لا تزال، وربما ستبقى، مغلفة بالمجهول، فبرغم كل التقدم العلمي ... أكمل القراءة »

صناعة الثقافة بيننا وبين الصين

نعيم تلحوق من خلال سياسة الانفتاح التي تعتمدها الصين بعد سقوط الاتحاد السوفياتي، يبدو أن الأمة الصينية أخذت تنجح في ملاقاة القارات الأخرى، باعتماد عناصر تأسيسية لمرحلة العولمة السياسية والاقتصادية والثقافية… وهذا مفهوم ذكي لتجنب أخطار القطب الواحد في العالم… وقد يبدو ملفتاً من خلال هذه الدورة هو عمل الصين على تجذير المفهوم الثقافي بتقنيات عصرية تخدم التفاعل البنائي والأقنومي ... أكمل القراءة »

كلما تقدمت السياسة تراجعت الثقافة

نعيم تلحوق في العرف فكرة ثابتة، كلما تقدّمت السياسة تراجع العمل الثقافي، وهذه آفة من آفات الفكر نقع فيها ولا نُحسن التعامل معها… الثقافة لأجل السياسة شأن خطير، والسياسة لقتل الثقافة شأن أخطر… لذا، من المفيد لنا أن تبقى الثقافة عنواناً أو نبراساً في معركة الوجود لتسلم بنا الحياة… تأتي جمعية نيزك، بالتعاون مع بلدية الشويفات والمركز المهني ليجسدوا »قراءة ... أكمل القراءة »

أعتذر ولكن

سهير آل ابراهيم يعيد الاعتذار احيانا وصل علاقات تعكر صفوها بفعل إساءة ما، سواء بِقَولٍ أو بفعل. من يبادر بالاعتذار يعبر بذلك عن ادراكه لما بدر منه من إساءة، كما يعبر بمبادرته تلك عن اهتمامه بمشاعر الطرف الآخر وحرصه على إدامة صلة طيبة بينهما. ولكن لماذا لا يكون للاعتذار دوما ذلك الأثر الإيجابي المرجو، ولماذا يبدو احيانا وكأنه يزيد الطين ... أكمل القراءة »

في حوار مع المستشرقة والمترجمة الألمانية كورنيليا تسييرات

ليندا نصّار »العالم في عيوننا«، أنطولوجيا نسائيّة لبنانيّة صدرت عن »دار شاكر« بمدينة آخن ألمانية، يتضمّن الكتاب قصائد تناولت مواضيع مختلفة لـ 37 شاعرة لبنانية، ترجمها إلى اللغة الألمانية المترجم الدكتور »سرجون كرم« أستاذ اللغة العربيّة والترجمة في معهد الدّراسات الشرقيّة والآسيويّة في جامعة بون ذ ألمانيا، والمستشرقة الدكتورة »كورنيليا تسيرات« من مدينة بون الألمانيّة وهي الحائزة على دبلوم في ... أكمل القراءة »

البكاء على كتف القراء

غادة السمان اعرف ان لدى القراء ما يكفي ويزيد من الأحزان والهموم في أزمنة عدوانية، واحاول دائما كتابة الايجابي والمبهج قدر الإمكان في عالم عربي لا يفرح القلب بمعظم ما يدور فيه. ولكنني لا أملك اليوم إلا الانتحاب على كتف القارئ لغياب رئيس تحرير هذه المجلة حافظ محفوظ أخي الصديق الشاعر ابن مرجعيون في جنوب لبنان. وكنا زميلين في مجلة ... أكمل القراءة »

طارق بشاشة والروح الجميلة

   شابٌ يظفر بشرف الانتماء الى اللغة، يحمل لحيته الكثّة ويصارع ببعض بياضها حنكة الدهر… هو موسيقي موهوب لا يعيد النغمة، »فلا قاعدة للقواعد«.. حسّه نظيف يعرف كيف يلتقط ظلّه متى تعثّر جسده… فالنغمة حين تطفح تهرب من أنفاسه، كلوحة فنية شاءت أن تخرج عن مبناها الى شكل جديد ، كدلالة على مجرى جديد للنهر… هكذا هو الشاعر لا يعيد ... أكمل القراءة »

في ذكرى ميلاد أسطورة الشرق الموسيقية عبــــــــد الـــــوهـــــاب

أمين الغفاري   تعيش الفكرة ويرحل الأنسان. تبقى الألحان ويموت الفنان ويظل الأثر ويفنى الجسد. تلك هي قوانين الطبيعة، وفلسفة الكون. تلك هي دنيانا. ثنائية متلازمة، قد تبدو متناقضة، ولكنها في حقيقتها متعادلة. الحياة والموت. الحياة بكل نبضها وصخبها المجنون، والموت بكل سكونه المقبض وصمته الحزين. كأنها قصيدة، ولكل بداية نهاية. لكن يبقى العمل والأثر والذكرى الفواحة بعطر الأضافة والموهبة ... أكمل القراءة »

الاعتذار

 سهير آل ابراهيم الاعتذار تعبير انساني نبيل، يعيد صفاء العلاقات بين الأفراد ان تكدرت بالإساءة. عبارات بسيطة ترمم جسور الوصل بين الناس، والتي قد تتزعزع إثر قول او فعل لا يلقى قبولا لدى بعض الاطراف. الاعتذار يخفف او ربما يطفيء غضب او حزن من تعرض للاساءة، كما انه يريح ضمير المسيء، فهو مريح للطرفين، لان الانسان بطبيعته يتوق الى العدل. ... أكمل القراءة »

صراع الجبابرة

يكتبها: د. نبيل طعمة يتسابقون على تصنيع الغوغاء لعوالمنا، تفكروا معي ما حاجة القوى العظمى لاقتسام عالم الجنوب؟ ما ماهية الحجج الواهية التي تستخدمها ضد دولنا؟ يقومون بمراقبة نظم التطور ومنع التقدم، من أجل إبقاء التخلف وتعميمه، قلب أنظمة مستقرة يعتبرونها لا ديمقراطية، طرح أفكار عائمة وخلابة عن الحرية، منع امتلاك أسلحة إستراتيجية وأي تكنولوجيا علمية، ويدعمون بالسبل كافة انقضاض ... أكمل القراءة »