قضايا ثقافية

شجاعة‭ ‬المواجهة‭ ‬وشجاعة‭ ‬المراجعة‭ ‬

(كلمة‭ ‬الاستاذ‭ ‬معن‭ ‬بشور‭ ‬التي‭ ‬القاها‭ ‬في‭ ‬مهرجان‭ ‬اقامه‭ ‬حزب‭ ‬طليعة‭ ‬لبنان‭ ‬العربي‭ ‬الاشتراكي‭ ‬في‭ ‬فندق‭ ‬الكومودور‭ ‬في‭ ‬بيروت‭ ‬6‭/‬1‭/‬2016‭ ‬في‭ ‬الذكرى‭ ‬التاسعة‭ ‬لاستشهاد‭ ‬الرئيس‭ ‬صدام‭ ‬حسين،‭ ‬وذكرى‭ ‬انطلاقة‭ ‬الثورة‭ ‬الفلسطينية‭.(‬ أكمل القراءة »

رحلة‭ ‬في‭ ‬الادب‭ ‬الساخر‭ ‬وعالم‭ ‬الساخرين

السخرية‭ ‬مفهوم‭ ‬وفن‭ ‬عالمي‭ ‬له‭ ‬رواده‭ ‬وكتابه‭ ‬ومفكريه،‭ ‬وهي‭ ‬سلاح‭ ‬لاذع‭ ‬وذو‭ ‬رنين‭ ‬أزاء‭ ‬مشكلات‭ ‬اجتماعية‭ ‬وسياسية‭ ‬وفكرية‭ ‬تواجهها‭ ‬المجتمعات‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬حين،‭ ‬ويكشف‭ ‬عنها‭ ‬فكر‭ ‬ناضج‭ ‬ولماح‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬التقاط‭ ‬المتناقضات‭ ‬في‭ ‬حياتنا‭ ‬الأجتماعية‭ ‬والثقافية‭ ‬والسياسية‭ ‬في‭ ‬ان‭ ‬واحد،‭ أكمل القراءة »

هل‭ ‬الحداثة‭ ‬قائمة‭ ‬على‭ ‬الحرية‭ ‬وعلمنة‭ ‬الحضارة‭ ‬وعقلنة‭ ‬المجتمع؟

شكّل‭ ‬موضوع‭ ‬الحداثة‭ ‬تساؤلات‭ ‬كثيرة‭ ‬لدى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬النّقّاد‭ ‬والمثقّفين،‭ ‬حتّى‭ ‬أنّ‭ ‬بعضهم‭ ‬اعتبر‭ ‬حداثتنا‭ ‬ليست‭ ‬حقيقيّة‭. ‬ومع‭ ‬مرور‭ ‬الوقت‭ ‬أصبحت‭ ‬إشكاليّة‭ ‬صناعة‭ ‬الحداثة‭ ‬مطروحة‭ ‬على‭ ‬طاولة‭ ‬النّقد،‭ ‬وهي‭ ‬ما‭ ‬زالت‭ ‬حتى‭ ‬اليوم‭ ‬تسير‭ ‬في‭ ‬نفق‭ ‬ضبابيّ‭ ‬بحثًا‭ ‬عن‭ ‬الخلاص‭ ‬في‭ ‬خضمّ‭ ‬ما‭ ‬تتعرّض‭ ‬إليه‭ ‬المجتمعات‭ ‬العربيّة‭ ‬خصوصًا‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭.‬ أكمل القراءة »

‮«‬أبحث‭ ‬عن‭ ‬أحدٍ‭ ‬أحترمه‭ ‬لا‭ ‬أحبّه‮»‬

العالم‭ ‬كله‭ ‬مأهولٌ‭ ‬بآلة‭ ‬القتل‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬البشرية،‭ ‬لكنه‭ ‬لا‭ ‬يعترف‭ ‬بجنونه‭.. ‬التزاحم‭ ‬سمته‭ ‬لا‭ ‬التراحم،‭ ‬لا‭ ‬مكان‭ ‬للعقل‭ ‬حيث‭ ‬يوجد‭ ‬النقل‭.. ‬نحن‭ ‬ارتداد‭ ‬لحركةٍ‭ ‬عقيمة‭ ‬أقامت‭ ‬إدّعاءها‭ ‬منذ‭ ‬فجر‭ ‬التاريخ‭.. ‬لم‭ ‬يستطع‭ ‬العالم‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬جميلاً،‭ ‬فدخلنا‭ ‬في‭ ‬اللامعقول‭ ‬دون‭ ‬دراية‭ ‬أو‭ ‬هدف‭. أكمل القراءة »

فريد‭ ‬الأطرش‭.. ‬صوت‭ ‬الحب‭ ‬الذي‭ ‬يغمره‭ ‬الحنان‭ ‬والشجن

فريد‭ ‬الأطرش‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬علامة‭ ‬هامة‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬الموسيقى‭ ‬والغناء‭ ‬العربي،‭ ‬ولكنه‭ ‬مرحلة‭ ‬متوهجة‭ ‬بالعذوبة‭ ‬والأحلام‭ ‬والعطاء‭ ‬المتدفق‭ ‬بلا‭ ‬حدود‭ ‬أو‭ ‬حساب‭. ‬وهب‭ ‬حياته‭ ‬لفنه،‭ ‬احتضن‭ ‬عوده،‭ ‬وباح‭ ‬له‭ ‬بما‭ ‬يغمر‭ ‬صدره‭ ‬من‭ ‬احاسيس،‭ ‬وسكب‭ ‬على‭ ‬أوتاره‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬اختزنته‭ ‬عواطفه‭ ‬من‭ ‬مشاعر، أكمل القراءة »

«المواطنة: واقع وتحديات»

كان‭ ‬يوم‭ ‬9‭ ‬تشرين‭ ‬الثاني‭/ ‬نوفمبر‭ ‬1987‭ ‬في‭ ‬نظر‭ ‬أهل‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬اللبناني‭ ‬يوماً‭ ‬فاصلاً‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬لبنان‭ ‬ومجتمعه‭ ‬المدني،‭ ‬فلقد‭ ‬تلاقى‭ ‬عبر‭ ‬‮»‬معبّر‮«‬‭ ‬المتحف‭ ‬يومذاك‭ ‬عشرات‭ ‬الآلاف‭ ‬من‭ ‬اللبنانيين‭ ‬القادمين‭ ‬من‭ ‬غربي‭ ‬العاصمة‭ ‬وشرقها‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تمكنت‭ ‬الحرب‭ ‬ومتاريسها‭ ‬وقواها‭ ‬أن‭ ‬تشطر‭ ‬بيروت‭ ‬إلى‭ ‬شطرين‭.‬ أكمل القراءة »

فيــــــروز‭.. ‬قيثارة‭ ‬العصر‭ ‬وسيمفونيته‭ ‬الأسطورية‭ ‬تطرق‭ ‬أبواب‭ ‬الثمانينات‬

الجواهر‭ ‬الثمينة‭ ‬أو‭ ‬النادرة‭ ‬لا‭ ‬تجدها‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬المناجم‭ ‬وسط‭ ‬الجبال‭ ‬الشاهقة‭ ‬او‭ ‬في‭ ‬القصور‭ ‬العتيقة‭ ‬التي‭ ‬تعكس‭ ‬عراقة‭ ‬الأصول‭ ‬أو‭ ‬الجذور،‭ ‬ولكن‭ ‬يمكنك‭ ‬أيضا‭ ‬أن‭ ‬تعثر‭ ‬على‭ ‬مثيلاتها‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬القيمة‭ ‬أو‭ ‬الوزن‭ ‬أو‭ ‬ألأثر‭ ‬الذي‭ ‬تحدثه‭ ‬بين‭ ‬الناس‭ ‬في‭ ‬دروب‭ ‬الأزقة‭ ‬والحواري‭ ‬الضيقة‭ ‬وسراديب‭ ‬الفقراء‭ ‬وسط‭ ‬الأحياء‭ ‬الشعبية‭. ‬ أكمل القراءة »

الرسامة‭ ‬جنى‭ ‬الطرابلسي لـ«الحصاد»‭:‬ ‭ ‬بيئة‭ ‬لبنان‭ ‬الثقافية‭ ‬أفضل‭ ‬من‭ ‬سواها،‭ ‬والاتجاه‭ ‬اليساري‭ ‬واضح‭ ‬في‭ ‬أعمالي

تجول‭ ‬في‭ ‬خاطرك‭ ‬رسوماتها‭ ‬كسحب‭ ‬أيلول‭ ‬مع‭ ‬توديع‭ ‬فصل‭ ‬الصيف‭ ‬واستقبال‭ ‬فصل‭ ‬الخريف،‭ ‬حيث‭ ‬تكون‭ ‬هذه‭ ‬السحب‭ ‬خفيفة‭ ‬وناعمة‭ ‬على‭ ‬الاحساس،‭ ‬وهكذا‭ ‬هي‭ ‬رسومات‭ ‬الفنانة‭ ‬جنى‭ ‬طرابلسي‭ ‬مرهفة‭ ‬الإحساس‭ ‬مليئة‭ ‬بالحكايات،‭ ‬فرحة‭ ‬متهكمة‭ ‬وساخرة‭ ‬برسوماتها‭ ‬لكنها‭ ‬خفيفة‭ ‬الدم‭ ‬هذه‭ ‬الرسومات‭ ‬فهي‭ ‬تصلك‭ ‬دون‭ ‬استئذان‭ ‬أو‭ ‬انزعاج،‭ ‬وتجسّد‭ ‬واقعاً‭ ‬تعيشه‭ ‬صاحبته،‭ ‬تترجمه‭ ‬على‭ ‬أوراق‭ ‬الرسم‭.‬ أكمل القراءة »

أحمد‭ ‬بزون‭ ‬يركن‭ ‬ظله

يتعافى‭ ‬أحمد‭ ‬بزون‭ ‬من‭ ‬سكرة‭ ‬التقليد،‭ ‬فيترك‭ ‬ظلّه‭ ‬في‭ ‬زاوية‭ ‬الوقت،‭ ‬يقيس‭ ‬بدن‭ ‬الأرض‭ ‬بعمره‭ ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬يذهب‭ ‬هباءً‭ ‬منثوراً،‭ ‬ككثير‭ ‬من‭ ‬الناس‭ ...‬ أكمل القراءة »