اقتصاد

إنتاج أوبك والصراع التجاري الأمريكي الصيني

مستقبل أسعار النفط ضبابي.. وإيران تناور وتنتظر بيروت – هيثم محمود ارتفعت المخاوف على سلامة تجارة النفط في العالم وسط ما شهدته منطقة الخليج من تفجير لأربع ناقلات نفط قبالة ميناء الفجيرة الاماراتي وكذلك استهداف ميليشيا الحوثيين لمحطتي ضخ للنفط الخام بالسعودية بطائرات من دون طيار، إلا أن الأسواق ما لبثت أن استعادت هدوءها من هذا الوضع الاستثنائي بما يعنيه ... أكمل القراءة »

لبنان.. الشارع يهتز على حافة الانهيار الاقتصادي

تحركات نقابية وعمالية تربك المشهد العام إضراب موظفي  »المركزي« يصوّر الانهيار قبل أن يحدث بيروت – هيثم محمود يتفق المراقبون على أن المرحلة التي يمر بها لبنان قد تكون من الادق في تاريخه على المستوى الاقتصادي مع وصول الأمور الى مرحلة حرجة مع إعداد الحكومة لموازنة هي الأكثر تقشفاً في تاريخ البلاد التزاماً منها بخفض العجز من مستواه القياسي البالغ ... أكمل القراءة »

مواجهة البطالة تستدعي تحفيز الاستثمار-القطاع العام في الدول العربية ملاذ الشباب العاطل

بيروت هيثم محمود تمثل مكافحة البطالة وإيجاد الاليات الكفيلة بخلق فرص العمل إحدى ابرز التحديات في الدول العربية بما يعنيه ذلك من انعكاسات اقتصادية واجتماعية. ولم بعد الاهتمام بهذا الملف ترفاً يمكن للحكومات ان تدعية بل أخذ طريقه الى رأس سلم الأولويات مع الارتفاع لكبير في نسب البطالة بين مواطني هذه الدول وخصوصاً منهم الشباب. ولعل فقدان فرص العمل وما ... أكمل القراءة »

أسرار النهضة الصينية

الدكتور إبراهيم الحريري »ليس هناك مناطق غير منتجة بل عقلية غير منتجة وليس هناك وطن فقير بل عقل فقير« ماو تسي تونغ »القيادات الشابة يجب الا تصعد بطائرة هيلوكوبتر بل يجب أن تصعد خطوة بخطوة« دينغ شياو بينغ بكل بقاع الدنيا بكل نقاط الأرض، صنع في الصين موجودة في كل مكان: في ثيابنا واحذيتنا والعابنا وسياراتنا وهواتفنا وادواتنا الالكترونية والقرطاسية ... أكمل القراءة »

الحكومة اللبنانية في المأزق الاقتصادي.. العين بصيرة واليد قصيرة

بيروت – هيثم محمود انتظر اللبنانيون نحو 9 أشهر قبل أن تتشكل الحكومة الجديدة، خلال هذه الفترة وما قبلها تراكمت الملفات بالجملة وتفاقمت المشاكل لتجعل أولويات الحكومة اقتصادية بامتياز لا سياسية ولا أمنية. من أزمة الكهرباء الى الدين العام المتنامي بسرعة وصولاً الى النمو المحدود في الناتج المحلي وغيرها الكثير من الأمور التي رسمت الخطوط العريضة للبيان الوزاري. تشكيل الحكومة ... أكمل القراءة »

أداء مخيّب للاقتصاد اللبناني في 2018.. فهل يكون 2019 عام الانهيار؟

بيروت  هيثم محمود ليس غريباً أن يكون لبنان بلد الفرص الضائعة لا سيما الاقتصادية منها، فالبلد المحكوم بالتوازنات الطائفية الهشة بلغ مرحلة لم يعد فيها الحديث عن الانهيار الاقتصادي أمراً سريّاً أو مقتصراً على الكواليس والغرف المغلقة. فهل يكون عام 2019 عام الانهيار، الذي تبدو بوادره ماثلة في استمرار تعثّر تأليف الحكومة وارتفاع دراماتيكي في عجز المالية العامة معطوفاً على ... أكمل القراءة »

عجز الموازنة والهندسة المالية

معن بشور الا يجد القيمون على الأمور في بلادنا سوى الفقراء ومحدودي الدخل والمستفيدين من سلسلة الرتب والرواتب من أجل تحميلهم عبء العجز في الميزانية… لماذا لا تتفتق عبقرية البعض عن »هندسة مالية » جديدة لإنقاذ البلاد كتلك التي امتصت مئات الملايين من الدولارات لصالح مصارف يمتلكها أصحاب نفوذ… بل لماذا لا يوجه أصحاب الأمر في بلادنا القضاء وكل آليات ... أكمل القراءة »

البنك الدولي قلق .. واهتزاز ثقة المكتتبين بسندات الدين -لبنان.. اقتصاد على حافة الهاوية

بيروت  هيثم محمود تزحف العتمة تدريجاً على المناطق اللبنانية التي بات معظمها مهدداً بالظلام، فأزمة الكهرباء القديمة دائمة التجدد وهي التي أصبحت جزءاً من يوميات اللبنانيين. هذه المرة، ومن باب تأخر صرف الاعتمادات المالية المطلوبة لشراء الوقود الخاص لمعامل توليد الطاقة كما للبواخر المستأجرة من إحدى الشركات التركية، تخرج المجموعات الحرارية عن الشبكة واحدة تلو الأخرى بما يُنذر بتدهور وشيك. ... أكمل القراءة »

ما أفسدته السياسة، يصلحه الاقتصاد: مقتل خاشقجي لن يدخل بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية

سحر سلامة أحدثت قضية مقتل الصحافي السعودي المعارض جمال خاشقجي،  توترا في العلاقات بين واشنطن والرياض، حيث استنكرت الولايات المتحدة الأمريكية مقتل خاشقجي ووجهت الاتهام المباشر للسلطات السعودية. الاان هذا المستوى من التصعيد يبقى ضمن النطاق السياسي الدبلوماسي الذي يمكن ترميمه عبر العلاقات الاقتصادية المتينة بين البلدين، والتي تعود جذورها الى عقود من الزمن. لم يقف تأثير قضية خاشقجي على ... أكمل القراءة »

تركيا: مغادرة القمم – أردوغان يواجه أخطر أزمة اقتصادية منذ تولي حزبه السلطة

محمد قواص * قد يمكن القول إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يتولى التصدي لعلل الاقتصاد في بلاده بعلاجات هي أشبه بالتعويذات الروحية التي لا تؤثر في لوحة المعدلات والإحصاءات والمنحنيات البيانية لقطاعات الإنتاج في تركيا. والرجل الذي بنى أمجاده وأمجاد حزبه على ما حُقق من نقلة اقتصادية نوعية لتركيا بعد الوصول إلى السلطة عام 2002، يتأمل كل يوم انهيارا ... أكمل القراءة »