دراســــة

أسرار النهضة السعودية

الدكتور إبراهيم الحريري مهبط الوحي وبلاد الحرمين الحرام والنبوي والشركة الأعلى قيمة والأكثر ايراداً (ارامكو)و قبلة المسلمين،و اكبر دول الشرق الأوسط مساحة،و ثاني أكبر صحراء في العالم وأكثر من 20 من احتياطي النفط العالمي وهو الثاني عالميا وسادس احتياطي غاز وأكبر المصدرين للنفط وعضو في العديد من المؤسسات الدولية ومنها جامعة الدول العربية، الامم المتحدة ومجموعة العشرين، منظمة التعاون والتنمية ... أكمل القراءة »

وحدة

سهير آل إبراهيم قد لا نعرف بالضبط الدافع الاول الذي حدا بالانسان الى اختراع التقويم الزمني، أو كيف برقت الفكرة في ذهن احدهم أول مرة، قديما في اعماق التاريخ البعيدة. مهما كانت الأسباب ومهما تعددت فلا أشك ان من ضمنها هو حاجة الإنسان الى خلق بدايات جديدة؛ بداية يوم جديد أو سنة جديدة أو غيرها من البدايات الزمنية التي تشكل ... أكمل القراءة »

العلاقة العراقية الإيرانية: حاضرالماضي ومستقبل الحاضر

أ.د. مازن الرمضاني* غني عن القول أن محصلة التفاعلات الدولية، سواءُ على صعيد النظام السياسي الدولي أو نظمه الإقليمية الفرعية، تتحدد على وفق نوعية العلاقات التي يتم تبادلها من قبل القوى الأكثر تأثيرا في حركة هذه النظم بنوعيها.  فكما أن طبيعة العلاقة الأمريكية السوفيتية، في زمان الحرب الباردة، 1947-1991، قد أفضت إلى أن يكون العالم مسرحا لها. كذلك كان للعلاقة ... أكمل القراءة »

العلاقات العربية الروسية: حاضر الماضي ومستقبل الحاضر

ا.د.مازن الرمضاني* بعد تفكك دولة الاتحاد السوفيتي في أواخر عام 1990 ووراثتها من قبل روسيا الاتحادية انتقلت السياسة الخارجية لهذه الدولة من الأخذ بتوجه ذهب خلال عهد يالتسن، إلى الانسياق وراء السياسة الخارجية الأمريكية لاسباب متعددة وجلها داخلية إلى الاخذ بتوجه آخر مختلف انطلق من إعادة بناء الفاعلية الداخلية للدولة الروسية الاتحادية التي كانت قد تميزت بالانهيارالاقتصادي والتفكك الاجتماعي خلال ... أكمل القراءة »

 دراسات المستقبلات: القوى الاسيوية البازغة وصناعة الارتقاء الحضاري

أ. د. مازن الرمضاني* تنطوي السياسة الدولية ومنذ انتهاء الحرب الباردة في عام 1991 على تحولات نوعية مهمة. وبسبب من مخرجاتها لم يعد هيكل السلطة الذي كان مهيمنا على تفاعلات ما بعد الحرب العالمية الثانية قائما. فعلى انقاضه يتشكل هيكل جديد تؤشر المعطيات الدولية الراهنة انه سيكون مختلفا اختلافا جذريا عن ذاك القديم. إن عصرنا كما أكد في وقته المستقبلي ... أكمل القراءة »

السياسة الخارجية الصينية ومشهد التردي والانكشاف العربي

أ.د. مازن الرمضاني* في دراسات المستقبلات لا يتم إدراك مفهوم المشهد بدالة تتماهى وجذوره اللغوية، و/أو استخداماته الفنية، بمعنى السرد المكتوب لقصة محددة، وإنما بدالة اخرى. فهو عندنا مثلا إجتهاد علمي مشروط يعمد إلى توظيف العلم والخيال سبيلا لاستشراف المسارات البديلة التي سيقترن بها المستقبل، انطلاقا من حقائق الماضي ومتغيرات الحاضر. لذا وتأسيسا على عموم معطيات الواقع العربي والمسارات المحتملة ... أكمل القراءة »

 لماذا دراسات المستقبلات؟ عودُ على بدء

أ.د. مازن الرمضاني*  قد لا نختلف على أنُ عملية التغيير (Change)وحركة التاريخ يرتبطان بعلاقة طردية موجبة. فكما أنُ التغيير كان على مر الزمان مدخلا أساسيا وراء ديمومة تدفق حركة التاريخ إلى الامام كذلك كان تدفق هذه الحركة بالمقابل مدخلا أساسيا وراء تسارع معدل عملية التغيير. وعلى الرغم من أنُ تسارع معدل عملية التغيير قد تباين من موجة حضارية إلى أخرى ... أكمل القراءة »

أسرار النهضة التايوانية

الدكتور إبراهيم الحريري موعدنا اليوم مع نمر من النمور الاربعة الاسيوية وصاحبة نظرية  »التعليم مدى الحياة« التي لا يخلو بيت أو مكتب عندنا من أحد المنتجات الالكترونية التي مهرت بصنع في تايوان الاسم الحركي والجمهورية الصينية الاسم الرسمي وقصتها التي تحولت لاسطورة تدرس بكبرى الجامعات ومراكز البحث. ماذا نعرف عن تايوان؟ تقع تايوان(فورموزا) المعروفة رسمياً بجمهورية الصين الوطنية (تايبي الصينية)في ... أكمل القراءة »

الصين ومستقبلات النزوع نحو الريادة الدولية

أ.د. مازن الرمضاني* يفيد تاريخ السياسة الدولية أن ظاهرة الحراك الدولي صعودا وهبوطا كانت حصيلة أمٌا لتراكم مخرجات القدرة الذاتية على الفعل في ثمة دول أو لتراجع هذه القدرة في دول اخرى ولنتذكر أن تجارب صعود وهبوط القوى العظمى عبر الزمان تؤكد مضمون هذه الظاهرة. وتنسحب ظاهرة الحراك الدولي في نهاية العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين على الدول المؤثرة ... أكمل القراءة »

كتاب كهوف السلطة – تجربتي في وزارة الداخلية

 للدكتور والوزير السابق  »بشارة مرهج«. نسرين الرجب – لبنان. يقول الشاعر خليل حاوي في مقطع من قصيدته الخالدة  »الجسر«:  » من كهوف الشرق/ من مستنقع الشرق/ إلى الشرق الجديد/ أضلعي امتدت لهُم جسرا وطيد« إنّ دهاليز عالم السياسة ليست بالهيّنة على من يأتونها محملّين بنوايا الإصلاح وشعارات حيّ على الفلاح في وطن تغلب عليه المصالح الفئويّة والارتهان للخارج، واليوم ونحن ... أكمل القراءة »