دراســــة

 دراسات المستقبلات: القوى الاسيوية البازغة وصناعة الارتقاء الحضاري

أ. د. مازن الرمضاني* تنطوي السياسة الدولية ومنذ انتهاء الحرب الباردة في عام 1991 على تحولات نوعية مهمة. وبسبب من مخرجاتها لم يعد هيكل السلطة الذي كان مهيمنا على تفاعلات ما بعد الحرب العالمية الثانية قائما. فعلى انقاضه يتشكل هيكل جديد تؤشر المعطيات الدولية الراهنة انه سيكون مختلفا اختلافا جذريا عن ذاك القديم. إن عصرنا كما أكد في وقته المستقبلي ... أكمل القراءة »

السياسة الخارجية الصينية ومشهد التردي والانكشاف العربي

أ.د. مازن الرمضاني* في دراسات المستقبلات لا يتم إدراك مفهوم المشهد بدالة تتماهى وجذوره اللغوية، و/أو استخداماته الفنية، بمعنى السرد المكتوب لقصة محددة، وإنما بدالة اخرى. فهو عندنا مثلا إجتهاد علمي مشروط يعمد إلى توظيف العلم والخيال سبيلا لاستشراف المسارات البديلة التي سيقترن بها المستقبل، انطلاقا من حقائق الماضي ومتغيرات الحاضر. لذا وتأسيسا على عموم معطيات الواقع العربي والمسارات المحتملة ... أكمل القراءة »

 لماذا دراسات المستقبلات؟ عودُ على بدء

أ.د. مازن الرمضاني*  قد لا نختلف على أنُ عملية التغيير (Change)وحركة التاريخ يرتبطان بعلاقة طردية موجبة. فكما أنُ التغيير كان على مر الزمان مدخلا أساسيا وراء ديمومة تدفق حركة التاريخ إلى الامام كذلك كان تدفق هذه الحركة بالمقابل مدخلا أساسيا وراء تسارع معدل عملية التغيير. وعلى الرغم من أنُ تسارع معدل عملية التغيير قد تباين من موجة حضارية إلى أخرى ... أكمل القراءة »

أسرار النهضة التايوانية

الدكتور إبراهيم الحريري موعدنا اليوم مع نمر من النمور الاربعة الاسيوية وصاحبة نظرية  »التعليم مدى الحياة« التي لا يخلو بيت أو مكتب عندنا من أحد المنتجات الالكترونية التي مهرت بصنع في تايوان الاسم الحركي والجمهورية الصينية الاسم الرسمي وقصتها التي تحولت لاسطورة تدرس بكبرى الجامعات ومراكز البحث. ماذا نعرف عن تايوان؟ تقع تايوان(فورموزا) المعروفة رسمياً بجمهورية الصين الوطنية (تايبي الصينية)في ... أكمل القراءة »

الصين ومستقبلات النزوع نحو الريادة الدولية

أ.د. مازن الرمضاني* يفيد تاريخ السياسة الدولية أن ظاهرة الحراك الدولي صعودا وهبوطا كانت حصيلة أمٌا لتراكم مخرجات القدرة الذاتية على الفعل في ثمة دول أو لتراجع هذه القدرة في دول اخرى ولنتذكر أن تجارب صعود وهبوط القوى العظمى عبر الزمان تؤكد مضمون هذه الظاهرة. وتنسحب ظاهرة الحراك الدولي في نهاية العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين على الدول المؤثرة ... أكمل القراءة »

كتاب كهوف السلطة – تجربتي في وزارة الداخلية

 للدكتور والوزير السابق  »بشارة مرهج«. نسرين الرجب – لبنان. يقول الشاعر خليل حاوي في مقطع من قصيدته الخالدة  »الجسر«:  » من كهوف الشرق/ من مستنقع الشرق/ إلى الشرق الجديد/ أضلعي امتدت لهُم جسرا وطيد« إنّ دهاليز عالم السياسة ليست بالهيّنة على من يأتونها محملّين بنوايا الإصلاح وشعارات حيّ على الفلاح في وطن تغلب عليه المصالح الفئويّة والارتهان للخارج، واليوم ونحن ... أكمل القراءة »

التخطيط الإستراتيجي ودراسات المستقبلات

أ. د. مازن الرمضاني* بعد عقود على الأخذ بالتفكير العلمي في المستقبل وتطبيقاته العملية تجد التسمية التي يتم استخدامها للدلالة على هذه التطبيقات أي دراسات المستقبلات وكذلك معناها انتشارا عالميا واسعا. ومع ذلك يُصار إلى إدراكها بدالة مفاهيم أخرى تلتقي وهذه الدراسات وظيفيا وتختلف عنها مضمونا. ومن بين هذه مفهوم التخطيط الإستراتيجيٌ. في ادناه سنتناول أولا مضمون هذا المفهوم المهم ... أكمل القراءة »

الضحك يطيل العمر

هي دراسة علمية، وليست فراسة رجل متفائل، هكذا كشفت دراسة علمية أجراها أطباء معهد  »ريزا« للطب النفسي الجسدي وفحواه أنك ان ضحكت ثلاثين دقيقة يوميا فانك بذلك تجعل أعضاء جسدك قادرة على على أداء وظائفها بطاقة أفضل، من حيث تأثيراتها الأيجابية ولاسيما الصحية. أنها تحسن القدرة على النوم، وتحمي من الأجهاد، بالأضافة الى تنظيم عمل القلب والكبد والرئتين. ذكرت الدراسة ... أكمل القراءة »

نافذة على الحياة.. أطفالنا

سهير آل إبراهيم قد تكون تربية الأطفال من أكثر المهام التي يؤديها الإنسان دقة وحساسية، ولا أبالغ إن قلت انها تبدو من أصعب المهام أحيانا. بالنسبة للبعض، وخصوصا في ما مضى من الزمان، فإن تربية الطفل كانت تعني توفير الطعام والكساء والمأوى له، إضافة الى (ترويض) ذلك الكائن الصغير الذي لا يفقه من الحياة شيئاً. يضطر أولياء الأمور الى رفض ... أكمل القراءة »

مستقبلات العلاقة الألمانية ـ الأوروبية: ألمانيا الأوروبية ام أوروبا الألمانية؟

ا.د. مازن الرمضاني * منذ تأسيسس الدولة الألمانية في عام 1871 والتاريخ الألماني ينطوي على كثير من الاثارة. فهذه الدولة التي عاشت عبر الزمان تجارب الصعود والهبوط ومنٌ ثٌم المجد والذل لم تتخل يوما عن مشروعها القومي في القيادة والريادة أوروبيا وعالميا. وجراء ذلك نتساءل: هل ستتخلى ألمانيا عن مشروعها القومي وتصبح أوروبية أم أنها ستعمل على تحقيقه بوسائل متعددة ... أكمل القراءة »