زفاف هاري وميغان، المراسم… دفعة من التقاليد والبروتوكول

على جانبي الطريق المتجه إلى قلعة ويندسور اصطفّ الآلاف، منهم من قضى الليلة في ويندسور ومنهم من حضر مبكراً ليكون ضمن شهود الزواج. تعدى الحضور العدد المتوقع بكثير وحسب تعليق مذيع »بي بي سي«: »لم يعد هناك مكان لقدم على الرصيف«. الجماهير المحتشدة استمتعت بمراسم حافلة في يوم صيفي مشمس وعبر شاشات ضخمة تابعوا المراسم داخل الكنيسة وتعالت أصوات المحتفلين بالتعليقات والضحكات في مشهد بريطاني بحت.

استغرقت المراسم داخل الكنيسة نحو ساعة وحضرها 600 شخص بينهم أفراد العائلة المالكة من الملكة إليزابيث والأمير فيليب، إلى أبنائها الأمير أندرو وإدوارد والأميرة آن والأميرات بياترس ويوجيني وغيرهم.

الأمير هاري وشقيقه ويليام في الكنيسة

الأمير هاري وشقيقه ويليام في الكنيسة

وبعد أن أعلن كبير أساقفة كانتربري جاستن ويلبي، رئيس الكنيسة الأنغليكانية، اقتران العروسين، خرج العروسان من الكنيسة وتبادلا قبلة عند المدخل وسط تصفيق حار من الحشود، قبل انطلاقهما في تطواف بعربة تجرها جياد، ملقيَيْن التحية على الحشود.

زفاف ملكي بلمسة عصرية

إلى جانب العامل الأكبر في إضفاء العصرية على الزفاف وهو العروس نفسها، تميزت المراسم أيضاً بكونها مختلفة عن بقية الأعراس الملكية. فقد عزفت الموسيقى ألحاناً مختلفة قيل إن الأمير تشارلز ساعد في اختيارها. وألقى قسيس أميركي كلمة عن الحب، وغنّت فرقة إنجيلية سوداء أغنية »ستاند باي مي« لبن إي. كينغ من إنشاد جوقة ونشيد منتخب ويلز للركبي بأداء ممتع.

وفي شوارع بلدة ويندسور، رددت الحشود المقدر عددها بعشرات الآلاف الأغنيات التي كانت تُنشد في الكنيسة، مع رفع أعلام بريطانية وحتى أميركية في بعض الأحيان.

والتزم المعجبون المحتشدون في الشوارع الصمت لدى تبادل العروسين العهود، وعلا الضحك عندما عرضت على الشاشات ردّات فعل أفراد العائلة الملكية على العظة التي ألقاها مايكل كاري رئيس الكنيسة الأنغليكانية، حول قوة الحبّ، وذلك حسب تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية.

دوق ودوقة ساسكس

وجرياً على عادة ملكية أعلن قصر باكنغهام، أمس، موافقة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، على منح الأمير هاري وميغان ماركل لقبي دوق ودوقة ساسكس بعد زواجهما. وقال القصر في بيان: »يسرّ الملكة أن تمنح الدوقية لأمير ويلز )الأمير هاري(. وستكون ألقابه هي دوق ساسكس، وإيرل دومبارتون، وبارون كيلكيل«.

وأضاف: »بالتالي يصبح الأمير هاري، صاحب السمو الملكي، دوق ساسكس، وستصبح السيدة ميغان ماركل، عند الزواج، صاحبة السمو الملكي، دوقة ساسكس«.

مشاهير بريطانيا وهوليوود

كان هناك أيضاً عدد كبير من المشاهير، فأطلت كوكبة من نجوم هوليوود على رأسهم الممثل الأميركي جورج كلوني وزوجته أمل علم الدين والممثل إدريس إلبا والممثلة الأميركية بريانكا شوبرا والمذيعة أوبرا وينفري وانضم إليهم ممثلون عديدون في مسلسل »سوتس« الذي فتح لميغان ماركل أبواب الشهرة، من بينهم باتريك آدمز وساره رافرتي وغابرييل ماشت. كما حضرت الحفل الممثلة البريطانية كاري ماليغان والممثل توم هاردي والمغني جيمس بلنت إلى جانب لاعبة التنس الأميركية سيرينا ويليامز والكوميدي البريطاني جيمس كوردون والمغني

الأمير تشارلز حل محل والد العروس داخل الكنيسة

الأمير تشارلز حل محل والد العروس داخل الكنيسة

البريطاني التون جون ولاعب الكرة السابق ديفيد بيكام وزوجته فيكتوريا.

التون جون يغنّي في حفل الاستقبال

بناءً على طلب الأمير هاري قدم المغني التون جون قطعاً موسيقية خلال حفل استقبال أُقيم بعد انتهاء مراسم الزفاف. حسبما أعلن القصر، فقد طلب الأمير هاري من جون أداء مقطوعات موسيقية، وأن جون وافق نظراً إلى العلاقات الوثيقة التي تربطه بهاري والأسرة الملكية.

جورج كلوني وزوجته أمل التي خطفت الأضواء

جورج كلوني وزوجته أمل التي خطفت الأضواء